أخر الاخبار

حسن العيدروس: ليس سهلا مقارعة الساموراي

 

حسن العيدروس: ليس سهلا مقارعة الساموراي
الزمامرة 24: حسن العيدروس،

أشرس قتال هو القتال من أجل الأحلام فحلم شبابنا بالتأهل الى نهائيات كأس اسيا للشباب في اوزباكستان كان على المحك وهو حلمنا أيضا معهم، لكن الفرق أنهم عاشوا ذلك الحلم حتى وأن لم يكتمل واقعيا ونحن تخيلناه بما رسمه لنا خيالنا فنحن لم نشاهد التسعين دقيقة التي قاتل فيها شبابنا ببسالة ونحن نثق في ذلك كثيراً، بل كلٍّ منا رسم تلك اللحظات وتخيلها بالطريقة التي عايشتها اذهاننا لتلك المباراة امام اليابان.

قلتها قبل يوم أن التفاؤل يدفعنا لنؤمن حقاً بشبابنا وناشئينا وأن تفاؤلنا سيفوز في النهاية حتى وأن فازت علينا اللحظات الأخيرة في مباراة كرة قدم فلم تعرنا النتائج اليابانية الثقيلة بال فيبدو أن الساموراي نسي أنه يواجه شباب ولدوا في بلد تشربوا فيه العزيمة وعاشوا كل أنواع الاختبار والعذاب فقاوموا واستبسلوا بشراسة فكيف لا يفعلون ذلك في مستطيل أخضر مع كرة جلدية.

بعيدا عن الخسارة و حسابات التأهل وتأشيرة وصولنا الى اوزباكستان من عدمها إن ماحدث ليس أمرا عابرا يجب أن نمر عنده مرور الكرام بل يجب علينا دعم وتحفيز هولاء الشباب وشكرهم على ماقدموه فالمنتخب الذي تأهل هو اليابان والذي يمثل بعبعا للقارة الصفراء ولدى ادارته ومسيّريه عشرات الدراسات المسبقة وبعد نظر بحسابات دقيقة لمستقبل أبعد من خمس سنوات لم تأتي من الفراغ.

أن أكبر خطأ نرتكبه هو اعتبار ماحدث فشل أو نصنفه في خانة خيبات الأمل التي ذقنا علقم مرّها مرات لاتحصى مع منتخبنا الأول.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -